الأحد، 29 يناير، 2017

دوّارة الرياحْ *

أراك يا ناتانائل **

مسافرا في الحقول

حقيبة الجلد على ظهرك

ومنجل مثلوم

تعدو مع الريح

أصابعك معقوفة على الوتر

تطرق لحنا مفقود..

أراك في حلم

بين سطور الشمس

تعاكس العمر

تلتف حول السنين

كم تَجَمعَ من دمعٍ تحت هذا الجلد

يروي الحقول الصفراء...

أراك بين حبات مطر

تقتات الأرض

هائما...

قميصك الممزق ملّ  الترقيع

جبان أنت تحرث الرمل

تختفي خلف جلد حقيبتك

المدبوغ بالخطيئة

وأنا ... إليك أعدو

أنصت ..

حكايا الأبطال والمزارعين

صليل المعاول والمناجل القديمة

وهمس الريح

تصفع أنفاس العمر الموبوء

أراها في رأسك ... يا ناتنائل

غيوما عابسة مثقلة بالهروب

وفي روحي حرقة انتظار

مثقلةٌ انا بدمعك المخزون

دَوَّمَ رأسي بهجيرة الصحراء

                                والترحال

تائه ٌأنت بين الهمسات

معصوب اليدين

متى تعتزل الريح والمناجل التائهة

تحت جلد حقيبتك المدبوغ

جمعت كل أنبيائك

               كل القرابين ..


                ولم تصل سلم الله المفقود ...





* القصيدة الفائزة بالجائزة التقديرية لمسابقة رابطة الجواهري 2016

** اسم لبطل رواية " قوت الأرض " للكاتب الفرنسي اندريه جيد. وقد استخدمت الاسم كنايةً عن القلق الوجودي لإنساننا المعاصر.



0 التعليقات:

إرسال تعليق